الإعتمادات المستندية

 

الإعتماد المستندي

نساعدك فى اختيار الوسيلة الائتمانية الصحيحة لعملك الخاص بالاستيراد و التصدير . الاعتماد المستندى هو أصلح وسيلة لضمان السداد في التجارة الدولية، مع دعم ائتماني مستقل وتوفر للمشترين والبائعين قدراً من الأمن من المخاطر التجارية.

في الإعتماد المستندي:

• يقدم بنك المستورد (المشتري) ضمانات مصرفية بشروط للدفع للمُصدِّر وذلك فى حالة أن تكون المستندات المقدمة من المُصدِّر مطابقة لجميع الشروط المحددة

• يتلقى المُصدِّر (البائع) ضمان الدفع المشروط من مصرف آخر فاتح الاعتماد المستندى نيابة عن المستورد. وقد يكون من الممكن أيضا الحصول على ضمانات إضافية من مصرف آخر يعرف باسم "التعزيز"

يقدم المصرف العراقى للتجارة مختلف أنواع الاعتمادات المستندية وفقا لطريقة السداد ، على سبيل المثال

• الإعتماد المستندى بالاطلاع: هو أكثر أنواع الاعتمادات المستندية شيوعا والذي ينص على الدفع للمستفيد فور تقديم المستندات المنصوص عليها.

• الإعتماد المستندى مؤجل الدفع: يتلقى البائع الدفع في تاريخ لاحق بعد تقديم المستندات المنصوص عليها. يكسب المشتري حيازة المستندات (وبالتالي السلع والخدمات)، قبل قيد المبلغ مديناً على حسابه

• الإعتماد المستندي بدُفعة مقدّمة: ويمكن للبائع الحصول على دٌفعة مُقدمة لمبلغ متفق عليه لتمويل تصنيع أو شراء السلع التي سيجري شحنها تحت الاعتماد المستندى.

• الإعتماد المستندى الدوار: يحصل البائع على الدفع بأقساط ثابتة للبضائع المرسلة لفترات محددة

• الإعتماد الضامن: والغرض من الاعتماد المستندى هو نفسه لخطاب الضمان، ويحصل المستفيد على الدفع عند تقديم طلب بسيط.

المصرف العراقى للتجارة يوفر لك فريق عمل فى الخدمات التجارية للمشورة الفورية والفنية بشأن صياغة ونوع الاعتماد المستندى المناسب لتلبية احتياجات عملك. كما نؤكد أنه يتم تنفيذ الاعتماد المستندى بشكل أسرع، مما يسمح بالسداد دون تأخير من خلال شبكة مراسلينا في الخارج.

التحصيل المستندي

التحصيل المستندي هو آلية دفع يقوم البنك بموجبها بتحصيل المدفوعات باسم البائع وذلك بتسليم المستندات إلى المشتري. وهي تستخدم عندما يكون المشتري والبائع على معرفة تامة ببعضهما البعض وعلى درجة من الثقة القائمة بين الجانبين.ويستفيد كل من البائع والمشتري من التحصيل المستندي على النحو التالي:

• ترتيب بديل آخر غير الحساب المفتوح أو الدفع المقدم

• سهل وغير مُكلف

• المرونة لكل من البائع والمشتري حيث يوجد عدد قليل من الشروط الرسمية

• ملكية السلع لا تمر إلى المشتري حتى يتم الدفع أو قبوله لتاريخ لاحق من جانب المشتري

وعن طريق توجيه المستندات الخاصة بك من خلال مراسلي المصرف العراقى للتجارة في الخارج، سوف تصل المستندات الخاصة بك بشكل أسرع، مما يسمح بالسداد دون تأخير.

إن فريق التجارة فى المصرف العراقى للتجارة متواجدون باستمرار لتقديم المشورة لك بشأن أي جانب من جوانب القيام بعملك عن طريق التحصيل المستندي.

إغلاق